الشيخ صالح صواب

الشيخ عيسى بن معافا شريف

الشيخ أنور الخضري

الشيخ محمد الحاشدي

الشيخ أحمد بن حسن المعلم

الشيخ أكرم مبارك عصبان

الشيخ عبد المجيد بن عزيز الزنداني

الشيخ عبدالله بن فيصل الأهدل

الشيخ عقيل بن محمد بن زيد المقطري

الشيخ علي بن محمد عبد الله بارويس

الشيخ محمد بن موسى العامري

الشيخ مراد بن أحمد العسيري القدسي

الشيخ ناصر العاهمي

الشيخ إسماعيل بن عبدالباري

الشيخ صالح الظبياني

الشيخ صالح باكرمان

الشيخ خالد بن محمد الصادقي

الشيخ صالح بن مبارك دعكيك

الشيخ عبد الله بن محمد الحاشدي

الشيخ عبد المجيد بن محمود الريمي

الشيخ عبد الوهاب بن لطف الديلمي

الشيخ عبد الوهاب بن محمد الحميقاني

الشيخ علي بن محمد مقبول الأهدل

الشيخ كمال بن عبد القادر با مخرمة

الشيخ محمد الصادق مغلس

الشيخ محمد بن إسماعيل العمراني

الشيخ أحمد بن عبد الله القاضي

الشيخ أمين بن عبد الله جعفر

الشيخ عبد السلام بن مقبل المجيدي

الشيخ محمد بن علي الوادعي

الشيخ محمد بن ناصر الحزمي

الشيخ نادر بن سعد العمري

الشيخ أحمد بن علي معوضة

الشيخ أحمد بن محمد المصباحي

الشيخ خالد بن محمد الوصابي

الشيخ حسين بن علي الزومي

الشيخ عبد الرحمن بن سعيد البريهي

الشيخ عبد الرحمن علي العرومي

الشيخ عبد الله بن محمد اليزيدي

الشيخ علي بن محمد المطري الأعروقي

الشيخ عوض بن محمد بانجار

الشيخ ناظم عبد الله باحبارة

الشيخ عبد الله بن غالب الحميري

الشيخ أحمد بن علي برعود

الشيخ حسن بن محمد شبالة

  
  
 
 
20185792
 
 
 
   
 
جاءت صيغة طلب المشاورة عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لأصحابه بلفظ الأمر: وشاورهم، والأمر يقتضي الوجوب، وأهل الشورى هم العارفون بكتاب الله تعالى، المتفقهون في دينه، من أهل التقوى والصلاح والخبرة في الشورى العامة والخاصة ...
الشيخ/ عبدالوهاب بن لطف الديلمي
إن إعلان ربوبية الله وحده للعالمين معناها: الثورة الشاملة على حاكمية البشر في كل صورها وأشكالها وأنظمتها وأوضاعها. "سيد قطب" ...
الشيخ/ صالح بن علي الوادعي
التشاؤم عقيدة فاسدة من عقائد الجاهلية, يلبس على المرء دينه, ويفسد عليه دنياه, ويشتت ذهنه, ويبث الخور في عزمه, وعلاج ذلك: التوكل على الله تعالى, والبعد عن وساوس الشيطان, واليقين بأن الأمور بيد الله جل وعلا, وأن القدر مكتوب لا ترده طيرة.
الشيخ/ علي بن محمد بارويس
لقد عاش المؤمنون بقيادة رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل الهجرة وبعدها يؤمنون بربهم وحده لا شريك له، يحترمون دينهم ويقدمون مطالبه على رغبات نفوسهم، يحملون في الحياة رسالتهم العالمية ويرفعون راية التوحيد في ثبات ويقين دون شك ولا وجل..
الشيخ/ حيدر بن أحمد الصافح
من يتابع وسائل الإعلام وأخبار العالم يسمع ألفاظا لامعة وجملا براقة، تحمل شعار العدل والمساواة، واحترام الإنسان، والحفاظ على أمنه وروحه، غير أن الواقع شيء آخر، يكشف عن حقيقة زيف هذه الدعاوى، التي لا أساس لها في الواقع، ويكشف مدى الإجرام الذي تكنه هذه النفوس في شتى بقاع الأرض.
الشيخ/ صالح بن يحيى صواب
فشأن أهل الكفر دائما وأبدا هو موالاة بعضهم بعضا, وامتلاء قلوبهم ببغض أهل الإيمان والحقد الدفين عليهم, وكيدهم والمكر بهم, وغشهم والإمعان في إدخال الضرر عليهم, وانطواء قلوبهم على ما هو أعظم من الحقد والحسد والغش
الشيخ/ صالح بن محمد باكرمان
ما من أحد منا إلا وتحل به الكروب وتنزل عليه بعض الشدائد فلا يجد إلا أن يلتفت يمنة ويسرة وأماماً وخلفاً يلتمس الحلول ويقلب الأفكار يأتي بالخيارات عساه أن يخرج من تلك المشكلة أو المعضلة التي نزلت به وقد ينسى ربه الذي يفرج الكروب وينفس الشدائد ...
الشيخ/ عقيل بن محمد المقطري
أصبح معلوماً لدى القاصي والداني, والرئيس والمرؤوس أن كل معتد على حرامات الدين ما هم إلا موظفون لدى سفارات غربية، وأنه قد أوكلت إليهم مهمة ووظيفة يستلمون مقابلها دراهم معدودة، وظيفتهم العداء للإسلام بعنف، والمحاربة لأحكامه بكل قوة، فجاءوا يركضون من كل حدب وصوب, وكل يوم تظهر لنا في السوق صحيفة لا زمام لها ولا خطام، ولا أصل ولا فصل، ولا تاريخ ولا ثقافة، ليس معهم إلا الأقلام المأجورة، وميدان الكتابة الإسلام وأحكام الإسلام، والطعن في الدين حتى يبرزوا وحتى يرضى عنهم العم سام.
الشيخ/ عبدالوهاب بن محمد الحميقاني
الأحاديث الواردة عنه صلى الله عليه وسلم أكثر من أن تحصى؛ فقد أمر ببر الوالدين ودعا إلى طاعتهما وحذر من العقوق وعده من كبائر الذنوب, قال صلى الله عليه وسلم: «ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قلنا: بلى يا رسول الله! قال: الإشراك بالله وعقوق الوالدين، وكان متكئاً فجلس قال: ألا وقول الزور وشهادة الزور فما زال يكررها حتى قلنا ليته سكت».
الشيخ/ علي بن محمد بارويس
وقد يبطئ النصر؛ لأن الشر والباطل الذي تكافحه الأمة لم ينكشف زيفه للناس تماماً، ولم يطلعوا على فظاعته وبشاعته، فقد يحتاجون إلى نوع من التمحيص والابتلاء حتى تظهر الحقائق المخبوءة وربما صحت الأجساد بالعلل، فلو تم النصر قبل ظهور وجه الباطل القبيح فقد يجد له أنصاراً من السذج والمغفلين أو المخدوعين فيه ممن لم يقتنعوا بعد بفساده وضرورة زواله.
الشيخ/ حيدر بن أحمد الصافح
إن اللعن عقوبة عظيمة، وأثر شرعي ناتج عن ارتكاب ذنب كبير، ابتعد العبد بهذا الذنب الوبيل عن رحمة الرحيم الرحمن ورضوانه، وعن رضا عباده ومحبتهم في السماء والأرض.
الشيخ/ عبدالله بن عبده العواضي
الإنسان يعيش في متقلبات كثيرة في هذه الحياة، وكما قيل: يوم لنا ويوم علينا، ويوم نُساءُ ويوم نُسر، والأيام دول، ولا ريب أنه يتطلب من الإنسان أن يتأقلم على الظروف، ولكل مقام مقال، فيلبس للشدة لباسها، والمؤمن المعتبر بمن مضى يدرك أن لكل ضيق مخرجاً، ولكل هم فرجاً، فلا يكتئب إذا نزلت به نازلة، بل يمتثل للتعليم النبوي على صاحبه أفضل الصلاة والسلام
الشيخ/ عبدالرحمن بن محمد العيزري
الإنسان في خضم معترك الحياة ومكافحة هموم القلق والضجر والضيق والكدر يحتاج حاجة ملحة إلى ما ينفس عن مشاعره، ويفرج عن لأوائه ومصائبه, فمهما كد وجد فلن يجد ملاذاً غير الله يدعوه ويأنس به ويرجوه ويلوذ بحماه ويعبده ويلقي بهمومه ويشكو أمره وحوائجه إليه، فهو الذي يجيب المضطر إذا دعاه ...
الشيخ/ علي بن محمد بارويس
خرج زيد بن علي على هشام بن عبدالملك وبينما هو بحاجة إلى من معه انتشر في معسكره سب الشيخين أبي بكر وعمر، فنهى عن ذلك فجاء إليه مجموعة منهم وسألوه عنهما فقال: وزيرا جدي، فقالوا: إذن رفضناك، فقال: "اذهبوا فأنت الرافضة".
الشيخ/ مراد بن أحمد القدسي
جوانب النقص والقصور لدينا كثيرة ومتعددة ولذا فنحن أحوج ما نكون إلى تجاوزها وسد ثغراتها لكي نتمكن من تحقيق أهدافنا وأداء رسالتنا في الحياة، ولهذا لابد أن تكون لدينا مراجعات مستمرة لأدائنا ومسيرتنا الدعوية لنعرف مكامن النقص والقصور والاحتياجات التي تساهم في تجاوزها، وسنذكر هنا بعض الاحتياجات الضرورية تذكيراً وتنبيهاً على غيرها.
الشيخ/ كمال بن عبدالقادر بامخرمة
اختص الله تعالى نبيه عليه الصلاة والسلام عن إخوانه من الأنبياء والمرسلين في الدنيا والآخرة بصفات لم تكن لغيره، كرامة وتشريفاً له، فقد أخذ الله العهد والميثاق على جميع الأنبياء بنصرته، كما أن رسالته كانت للناس كافة، وجعل كتابه معجزة خالدة إلى يوم الدين، وختم الله به النبوة، فكانت رسالته رحمة للعالمين ...
الشيخ/ صالح بن علي الوادعي
المجتمع الإسلامي محمي من الفساد محاط بمنظومة من التشريعات الزواجر والحدود والقيم والأخلاق كأن هذا طبعه وطابعه ديدنه وشعاره، وكان حين تولى اليهود والنصارى وتمكنوا من السيطرة على وسائل الإعلام والتوجيه أفسدوا المجتمعات البشرية وأغرقوها في الوحل.
الشيخ/ حيدر بن أحمد الصافح
إن من السنن الكونية القطعية المستمرة التي لا تتبدل ولا تتغير، أن الرسل والأنبياء موضع نقد وسخرية واستهزاء من المجرمين المكذبين، ومن الحاسدين الجاحدين، ومضت هذه السنة على النبي صلى الله عليه وسلم كما مضت على إخوانه وأسلافه من الرسل والأنبياء
الشيخ/ أحمد بن حسن المعلَّم
أما الجانب النافع والضروري الذي خلا منه حديثكم فهو المبادرة والعملية وعدم تركيز كل واحد منكم - سيما وقد طال به العمر، وصار بين لحظة وأخرى ينتظر قبض روحه ومفاجأة ملك الموت له - على مشروع يمكنه القيام به أو مشاركة بعض إخوته في تنفيذه؛ لكي تضاف ثمرته إلى بقية الثمار المجنية من المشاريع الأخرى، والتي تشكل بمجموعها زاد هذه الأمة في رحلتها الطويلة نحو النهوض والمدافعة والتطوير.
الشيخ/ فيصل بن علي البعداني
الحروب الصليبية:

هي اجتماع وتحالف الدول والحكومات النصرانية لحرب دولة إسلامية أو احتلال أرض الإسلام وإخضاع تلك الديار لتلك الدول والحكومات في النواحي العسكرية والسياسية والاقتصادية والسيطرة على جميع شئون المسلمين.
الشيخ/ مراد بن أحمد القدسي
الجماعات الإسلامية في جملتها تهدف إلى إخراج الأمة من الوهدة التي نزلت فيها، ومن التيه الذي تاهت فيه، وانتشالها من الجاهلية التي أصابت كثيراً من جوانب حياتها، والانحرافات التي أفقدتها فهم دينها الصحيح.
الشيخ/ كمال بن عبدالقادر بامخرمة
وقفة إيمانية، ودقائق روحانية، في وصف عباد الرحمن المتقين، وما ينتظرهم من جزاء عظيم عند رب العالمين، في غرف آمنة، ومقام كريم، نعم دار المتقين.
الشيخ/ صالح بن علي الوادعي
كما يحصل الأمن للموحد تاماً وناقصاً بحسب توحيده في الدارين؛ فإنه يحصل له الاهتداء المطلق تاماً وناقصاً بحسب توحيده، فإذا كان توحيده تاماً حصل له الاهتداء التام في الدنيا والآخرة, والاهتداء التام في الآخرة أن تهتدي إلى مكانك في الجنة ومقصدك وبيتك بلا دليل ولا معرف، فلأنت أعرف بموقعك في الجنة منك من منزلك في الدنيا كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا هو الاهتداء التام في الآخرة ...
الشيخ/ عبدالله بن فيصل الأهدل
كم هو داع إلى الإشفاق والاعتبار أن يقوم دين الشيعة الروافض على ضرب الخدود والصدور، وشق الجيوب والنياحة، والتعبد بإحياء المآتم على قتل الحسين رضي الله عنه أو غيره، ثم ما يتبع ذلك من دعوة الثارات الجاهلية، واستغلال عواطف العامة السذج بتصوير كل الصحابة متآمرين على قتل الحسين، وأعداء لأهل البيت، ومن ثم كيل السباب والشتائم لهم ...
الشيخ/ عبدالله بن غالب الحميري
وللسنة معنى معين عند كل طائفة من العلماء فهي عند علماء الحديث: كل أثر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير أو صفة، وهي عند علماء أصول الفقه...
الشيخ/ عبدالرحمن بن إبراهيم الخميسي
قيل أن اليد التي ترتعش لا تبني، وهذه هي الحقيقة، إن من يريد إرساء قواعد الحق دون تضحية، كمن يريد الجنة دون تزكية، إن من يريد أن يحدث تغييراً في الأمة وهو خائف على منصبه، أو رزقه، أو حياته، أو تجارته فعليه ألَّا يتصدر الأحرار، ولا يدعي الحرية لنفسه
الشيخ/ محمد بن ناصر الحزمي
إن مبدأ المساواة أحد المبادئ العامة التي أقرها الإسلام، وهي من المبادئ التي تساهم في بناء المجتمع المسلم على أسس سليمة من الحب والأخوة والتعاون، وإن هذا المبدأ الذي أرسى قواعده وشيد بنيانه رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهم المبادئ التي جذبت الكثير من الأمم والشعوب نحو الإسلام...
يقول الله تعالى: {وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ}، فهذه الأمة أمةُ الإسلام، أمة لا إله إلا الله، محمد رسول الله، هذه هي أمة واحدة مهما اختلفت ألوانها ولغاتها، وتباعدت أوطانها، واختلفت أنظمتها السياسية الحاكمة، كل ذلك لا يلغي هذه الحقيقة، أن هذه الأمة أمة واحدة ...
الشيخ/ أحمد بن حسن المعلَّم
لقد أثنى الله تعالى على أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من المهاجرين والأنصار فقال جل وجلاله: {وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}..
إن من واجب المسلمين أن يعرفوا قدر هذا الرسول الكريم، فيحكموا بالقراَن الذي أنزل عليه، ويتخلقوا بأخلاقه، قال صلى الله عليه وسلم: «فضلت على الأنبياء بست: أعطيت جوامع الكلم، وجعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً، ونصرت بالرعب وأرسلت إلى الخلق كاَفة، وختم بي النبيون» ...
الشيخ/ أحمد بن علي معوضة